Categories
Events

Insights from Raising & Managing Money Panel at Startup Haus

It was an impressive turn around despite the rain and almost blocked traffic in Cairo, 42 people showed up to attend the panel discussion featuring the visiting delegation of the ProFellows, U.S. Exchange Program.

Featuring panelists from Calvert Impact Capital, Village Capital, and LifeCents side by side with Egypreneur’s investment mentor Hamd Al Khayat – the “Raising and Managing Money” panel discussion featured dialogue in bridging the gap between the level of readiness of entrepreneurs in Egypt with available funding instruments globally.

Highlights from the panel included:

Investment is made according to steps, stages, and milestones, you need to understand and define your current stage and your next milestones, otherwise, you’d be wasting your and other people’s time.

If you never ask, the answer is always no. Erica

Do it now and apologize later. Hamd Al Khayat

Shared Resources:

Do you want to raise funding? Start a conversation with Egypreneur Funding Assistant below

Loading
Categories
Events Product Startup Executive Stories Technology Entrepreneur Uncategorized

Product Guys bring insightful discussion about Product Management to Egypt’s Tech Space at Robusta Studio

Since I started working professionally in delivering technology products, analyzing the growing tech startup scene and lately prototyping solutions using emerging technologies. I could testify that most of the mistakes that I have committed and observed had to do with the discipline of Product Management.

At Robusta Studio, a group of product management professionals hosted their first meetup in association with Mind the Product and its community meetups brand Product Tank, the volunteer group called “Product Guys” has done a fine job featuring a presentation and Q&A panel tackling the basics of product management.

Michael Soliman led an interesting Career evolving from the technology side into the product management side. Beside his experience and insights, Michael’s charachter and attitude intrigued me as possibly being the most important asset in working in product management.

Michael sees himself as a facilitator for the tech and business teams to gurantee product success. I gathered my thoughts from the discussion and  Michael’s story into the following pieces of advice – in case you a Black Mirror fan, I’m making reference to a favorite episode that help us visualize the role of product manager:

1. Empathy: Never Overstep on Anyone’s Domain Expertise or Responsability

One of the big challenges operating as a facilitator between different teams and disciplines is seeing how everyone is getting territorial, if this happens, the most honest of actions can be taken as undermining someone’s authority. Keeping your ego at the door is essential for productivity and the best way to reach that is to be the first doing it and inspiring the culture.

A product person must practice empathy with the teams and team leaders engaged with their work, on taking the time to process how they think about the challenge from their prespective without becoming pushover, a challenge for introverted empaths who naturally avoid confrontations and as a result commit to unreasonable deadlines and responsabilities.

Daly the introverted CTO from Black Mirror comes to mind as someone who supresses and often sacrifices his comfort, needs and leadership capacity for the sake of the comfort of everyone else, ending up with entrapping everyone in a digital game! Not funny!

Michael shared with me in discussion after that what he found essential in these discussions and negotiations is explictly relying on facts and maintaining a friendly relationship with everyone on a personal level.

Don’t be grandiose and don’t be a push over. Good luck figuring out what that means in every situation you encounter.

Black Mirror USS Introverted Nerd vs. Controlling Alpha

2. Committment: Take your time with estimates and trust people to decide and commit on their own

Missing a deadline or falling short on producing something they promised is a pain for every professional . You don’t want to be seen as not committed and you empathize with people who don’t want the same to happen with them.

By then getting people to commit also requires you to give them the time and space to assess their priorities, allocated time and provide a reasonable estimate that you can probably then negotiate.

Remember how Daly’s partner stormed into his room to tell him that the update will have to go live anyway, the way he shouted and tabbed our introverted engineer in the head? That’s not nice. Don’t be like Daly’s boss or you know the consequences.

3. Engagement: Engaging external stakeholders with the Product Management process

If you provide software development services, your client will think they control the flow of what gets done, the same if your CEO is not engaged or experienced in the product development process. By then, proactively engaging primary stakeholders (who don’t report to you) by explaining your product management process is a very effective practice to minimize future conflicts and have ground rules to get back to whenever conflict arises.

Imagine a product manager who can keep everyone happy? Yes, keep that thought, because that’s probably just meant to be an imagination.

Product Guys are planning to host a bi-monthly meetup and a bi-monthly Product Tank (indepth sessions). If you are interested in product management, you can join their Group on Facebook and keep yourself updated.

Categories
AgriBusiness Events Financial & Insurance Services Food & Beverage Industrial Entrepreneur Social Entrepreneur Stories

Green Entrepreneurs Prove it at Egypreneur Club; Switching to environmentally-sustainable business is a winning economic & social strategy for Egypt

Before we start, I have a confession to make: while being known for my business ventures in internet/technology/media/finance/business services, by education and academic degree, I’m a Mechanical Design & Production Engineer.

At almost 17 years of age, representing my first company at an entrepreneurship expo following The Art of Business Creation Workshop

Pursuing my natural tendency to choose an adventurous entrepreneurship path early on, I became an entrepreneur as a freshman at my engineering school and had been one since then. My Academic background didn’t in any how influence the type of ventures I choose to associate with to the extend that I have seen it as totally irrelevant, but probably this time and for the first time, working with Green Startups, I enjoyed being a production engineer as it allowed me to understand the underlying operations and potential impact of these green ventures on a deeper level.

Last Thursday, August 3rd, Egypreneur Club at Talaat Harb Square – currently on soft opening mode – hosted “Green Startups Meet Investors” event organized on behalf of the EU’s SwitchMed Programme; a program dedicated to assisting Green Startups in accessing capital and support services needed to scale their ventures. The event featured 7 entrepreneurs pitching their business for feedback from stakeholders, who had been generous with their insights during and after the event.

Egypreneur Club, Talaat Harb is hosting a few follow-up meetings between entrepreneurs, investors and stakeholders who found some of these projects interesting. If you find any of the ventures below relevant to you, please, do get in touch, would be glad to introduce you to the entrepreneurs to discuss partnership.

Personally, I admired all the project ideas and was very delighted to see sophisticated solutions to real-life problems that is either already implemented and seeking growth capital or getting very close to commercialization. A stage in which I was able to work with the entrepreneurs on what my previous 12 years has been about, turning a great idea/concept/product into a great company.

Mr. Ahmed Ismail, or the Patents Designer as he describes himself, pitched Malek for Food Dehydrators. With a registered Intellectual Property and wide recognition for its innovative approach and possible economic impact. Ahmed’s startup builds and distributes a device that dehydrates fresh fruits and vegetables at farms for easier and cheaper transporation and consumption.

“40% of Egyptian vegetables/ 35% of fruits go to waste mainly due to high transport cost, while 6 million ton of Egyptian tomato crop go to waste that lead to up to 130 million m3 methane gas emission to environment and forms great loss for both of farmers income and many of natural resources as water, land, fertilizers, energy also labor and capital that go to produce food that no one consumes”

Malek’s device tremendously brings down the price for the final consumer while retaining the nutrutious value of the fresh foods – while also increasing the income of small farmers. Mr. Ahmed brought samples of dehydrated foods created using his device to be enjoyed by the attendees. Unexpectedly for me, the dried Mango and Bananas tasted as the best types of fresh fruits you can try.

Ahmed continues to seek the right financial and business partners to boost the commercialization of his invention by producing and distributing the device at scale for Egyptian farmers and beyond.

Mr. Magdy Sharaf takes the economic impact of recycling to the next level by mixing fiberglass and hardened cartoon fabric remnants to form a new material with better physical/mechanical properties – the material, which has an Intellectual Property registered – allows Mr. Magdy’s startup El Wady for Fiberglass to produce various products that’s up to 3 times cheaper than its alternatives and has even better and more durable features, products include but not limited to Street Lighting Poles, Doors, Outdoor Boothes, Caravans, Furniture and more…

In case you are a fequent visitor to one of Cairo’s most popular mega malls, City Stars, you most likely have slowed down to take a look at an Advert on a street bump on your own in or out of the parking lot. This Advert is developed by Mr. Magdy’s new material and developed by El Wady for Fiberglass for one of Egypt’s top Ad agencies.

So far, El Wady for Fiberglass has fulfilled over 15 purchase order with a value approaching 1 Million EGP for only 2 of its products developed using the new material, being, Street Lighting Poles and Doors. Its clientele included entities like Egyptian Ministry of Interiors, Real Estate Developers, Building and Construction Companies, NGOs. Yet, despite all this success, El Wady is forced to decline majority of purchase orders they are receiving now as their small factory runs out of capacity to deliver on large purchase orders.

El Wady is looking for expansion capital now by moving from the small factory – where they have achieved all their success into a much larger production facility where they can scale their operation and spend further on building an organizational structure that allows the business to scale.

The company defines its Total Addressable Market (TAM) in Egypt only to be 5 Billion EGP, competing head-on with manufacturers and suppliers of Street Lighting Poles, Doors, Furniture and more. The company expects to dominate 5% of this market in its first year upon receiving the needed funding and expand to 15% and 25% in following years.

I saw Magdy’s El Wady, just like I saw Ahmed’s Malek, truly disruptive models for very large markets across different industries and its success takes the practice of innovation and entrepreneurship in Egypt to a more real and mature level, moving beyond apps and tech and looking in-depth at serious problems the community is facing where innovation and entrepreneurship can have serious social and economic impact.

While majority of startup investors and funds in Egypt continues to focus exclusively on tech startups, and those who don’t, continue to require an exaggerated level of maturity for the startup, I’m sure there are plenty of intelligent investors who can bring lots of business acumen to the already successful implementations of smart innovations.

I had to go through discussions that got heated into debates with the entrepreneurs who complained about receiving only superficial support mostly in the form of recognition and celebration and that investors have overlooked their pitches because they were no flashy internet-tech startups, I had to argue on behalf of investors for a second chance on pitching to local investors, before heading to international finance opportunities.

Ahmed El Masry’s story is no different, realizing that only 5-12% of household waste in Egypt is getting recycled and that Egypt consumes 10 million tons of organic fertilizers annually while producing only 3 million tons locally – Ahmed’s Hand2Hand started getting down to business to fill the 7 million tons organic fertalizers market gap relying on the unlimited resource of recycleable raw materials from household waste.

In an impressively sharp pitch, Ahmed presented to the audience the logic and numbers of how he sees the problem and realizes the solution within reach.

Hand2Hand has already started the construction of the digester device necessary for converting waste into organic fertilizers. The company is raising 20,000 Euros to finish the digester construction, purchase the hardware necessary for managing the supply chain of organic waste and launch awareness campaigns to promote household waste segregation.

Ahmed’s startup Hand2Hand has presented a perfect example of fitting societal problems and accordingly market needs with available resources and opportunities, achieving both social and economic impact across the startup’s ecosystem on household level, farm level and national level through expanding reclaimed desert land using organic fertilizers.

Four other entrepreneurs has presented impressive companies being Vwaste, turning dried fruit (especially Orange) peel into Pectine that can be used across industries. EatWater which builds a device that clears food from any causes of cancer using nanotechnology. Tadweer which seeks to disrupt the supply chain for the waste collection ecosystem in Egypt by providing professional and consistent waste collection and segregation services. And last but not least Shamsia Space which supports the economic backbone of Suez as a main industrial hub in Egypt by launching a number of entrepreneur-empowerment initiatives including a co-working space and a maker space in Suez.

After seven impressive presentations, the audience had plenty of feedback to share, that’s when an extended networking period started for entrepreneurs to receive feedback from stakeholders

Mr. Ahmed Ismail of Malek Food dehydration discussing his business with Mr. Hassan Mansi from ABA.

Mr. Mohamed Mahfouz from Shamsia Spaces, discussing his business with Ms. Dina Hassabalah from Sawiris Foundation for Environmental Development

During the networking break, scoring sheets that attendees had during the pitches were collected in order for SwitchMed team to do the math and calculate the highest score achieved through the socring grid which included variables such as Pitch Quality, Business Model, Scalability, Solution Proposed, Key Success Factors and Clear Green Impact. Vwaste was announced as the winner of this year’s SwtichMed Content in Egypt and the team will travel to Barcelona in 2018 to present its business on the global SwitchMed event.

Ms. Claudia Pani, SwitchMed Program Manager handing over the prize to the winning team, Vwaste.

As we are also in the process of launching our membership program for Egypreneur Club in Talaat Harb Square, I was glad to announce granting all 7 entrepreneurs Premium Membership at Egypreneur Club, Talaat Harb. Turning the event venue from a one-time event into a permanent hub that will retain and expand on the energy created to coach, support and help Green Entrepreneurs access capital and support services they need.

Upon the request of some of the participating entrepreneurs, who considered her to be the first person to believe in them and provide them with real support. Prof. Ghada Amer, Vice President at Arab Science and Technology Foundation was invited to share her feedback with attendees, providing eloquent, constructive and inspiring feedback to all participating startups.

Following my previous post Is it time to Switch towards Collaborative Consumption and Production in Egypt yet? – I stand corrected that these entrepreneurs and their startups have already initiated a movement towards economically, socially and environmentally more sustainable approaches towards life and business in Egypt.

It remains a challenge for these entrepreneurs to persist against all odds to bring their projects to life on a reasonable scale and to be able to endure the challenges and lack of “real” support and often the superficiality of startup celebrations versus the real needs for these projects to turn to be fruiteful. Something that entrepreneurs has agreed that the SwitchMed program has done a very good job in raising their capacity to be able to deliver a convincing pitch and presenting their projects in such a way that will hopefully help them in raising the needed capital and acquiring the support services needed.

Representatives from Egyptian Ministry of Investment and International Cooperation, Egyptian Ministry of Trade and Industry joined alongside representatives from UNIDO, Sekem, Knowledge, Sawiris Foundation for Sustainable Development to put together the best ending for the event by a group circle discussion during which entrepreneurs’ spirits were boosted, energy renewed and the feedback they needed, was delivered and digested.

Something we are committed to continue doing and repeating at Egypreneur Club as a hub for acknowledging and supporting entrepreneurs who challenge their surrounding circumstances to achieve greater social and economic impact for themselves, their beloved nation and the world at large.

Categories
Events News

Startup Business Circles Kick-started at Egypreneur Club

Entrepreneurship and rigidity are two aspects that rarely ever share the same grounds. Sadly, as many entrepreneurs venture into the field, they are greeted by the rigid shackles created by the government and well established businesses. Alone, it becomes almost impossible to tear down the walls of bureaucracy; but together, entrepreneurs can shift the status quo one step at a time.

Among the pillars upon which Egypreneur stands is creating a nationwide network of Egyptian entrepreneurs who can, together, create a better entrepreneurial reality where they can reach and surpass their full potential.  This network has to start somewhere, and that somewhere is our Downtown Egypreneur club.

In an emerging entrepreneurial ecosystem where sector specific support is not quite available, one’s pursuit for a suitable peer network may become overwhelming. That’s why we invite entrepreneurs from the different economic sectors to sit together and discuss the obstacles that keep them and their ideas from flourishing. In the process, they start unlocking one challenge at a time in order to break down the rigidity of their markets and sectors through a series of entrepreneurial whims.

What we have been witnessing during the active Business Circles at our club, varying between Tourism, Fashion, Pharmaceutical, Digital Publishing, Apps, and Training & Talent Development, is nothing less than inspirational. It shows how entrepreneurs, different or similar, gather under a unified cause to pick some brains and make things better.

So, if you’re an entrepreneur who has aspirations to shake the rust off your market; if you’re an entrepreneur who believes his/her idea may very well be the next trend in the field; and if you wish to explore how other minds are struggling within the same arena, you can follow our scheduled Business Circles at egypreneur.com/events.

For further inquiries, please email us to events@egypreneur.com, or tweet your question @Egypreneur.

To stay tuned and updated, make sure to follow us on Twitter, or like our Facebook page.

Categories
Events

كيف تنشر فكرتك – من وحي فعالية نهضة المحروسة

NMViral

قامت جمعية نهضة المحروسة أحد أعرق الجمعيات المصرية العاملة علي دعم رواد الأعمال الإجتماعيين بتنظيم لقاء الأثنين الشهري بعنوان كيف تنشر فكرتك How to go viral في شهر يونيو الماضي. أستضافت الجمعية ثلاثة مشاريع من الأكثر تأثيراً وانتشاراً في الفترة السابقة وهم:

اساحبي – Asa7be Sarcasm Society

عندهم في المتوسط 2 مليون Reach علي صفحة الفيسبوك وأكتر من 4.2 مليون معجبين بنفس الصفحة. الفريق وضح ان الــ Reach مقياس أحسن من عدد الــ Likes بكتير بحيث ان ده العدد اللي المحتوي بيوصله في المتوسط. الفريق قال برضه انه بيوصل لحوالي 6.2 مليون مستخدم علي الفيسبوك في الأسبوع وحوالي 800 ألف Talk about اللي هي مجموع الــ (Share + Likes + Comment) لمحتويات الصفحة – ده من أصل 13.5 مليون مستخدم علي الفيسبوك وقتها, تقريباً بيوصلوا لنص مستخدمين الفيسبوك في مصر.

شادي صدقي أحد مؤسسي أساحبي بدأ بالرد علي مصدر الكلمة نفسها من سواقين الميكروباص في مصر بحيث انهم بيختصروا الكلمات بشكل بيعجب شباب الجيل الي حد ما, فريق المؤسسين لـ أساحبي أشتغل مع بعضه قبل كده في مشاريع شبيهة مثل هس السلعوة واعتبر شادي أن السخرية والمرح سهلة الإنتشار في المجتمع المصري بشكل كبير Fun is viral by nature فريق أساحبي كان بيدير صفحات بعدد كبير من المستخدمين الي حد أنه في اليوم الثاني من بداية الصفحة وصل عدد المعجبين الي اكثر من 15,000 من توصيل الصفحات ديه بالصفحة الجديدة.

شادي قال أن السر في البداية, مهما كانت بسيطة أو غير منظمة, البداية تعتبر في حد ذاتها نجاح- الفريق اعتمد علي الهواة, ومكنش فيه تخطيط كامل للموضوع هيمشي ازاي, فبيعتبر الموضوع توفيق من عند ربنا.

مشروع المريخ

المؤسسة مريم القويسني راحت مطعم واتفقت معاهم انه في يوم معين هتنظم Open Mic والناس استجابت يوميها, كانت بتكلمنا إيمان الشورباجي Event Organizer انضمت لهم في بداية السنة تقريباً علي مفهوم Project Yourself, الحاجة المميزة في مشروع المريخ أنه من أونلاين, لكن بيستخدم أساليب التواصل الإجتماعي للوصول للناس اللي بعد كده هتنضم للفعاليات اللي بيقوم بيها, لكن في الأساس الفعاليات هي القيمة الفعلية.

Cairo Runners

محمد سيف أحد أعضاء فريق Cairo Runners تحدث عن بدايات الفريق في نهاية سنة 2012 وكيف أن وجود حاجة حقيقية لدي شريحة معينة من الناس انهم يمارسوا رياضة الجري, وازاي كان الأنتشار الشفهي Word of Mouth أهم العناصر في انتشار الفكرة الي حد كبير, حيث يصل عدد المشاركين في فعاليات Cairo Runners الي حوالي 4000 مشارك, ده في نص 2013 تقريباً. المؤسس ابراهيم صفوت شاف انه لأسباب أمنية مش لازم يعلن عن الفعاليات في قنوات التواصل المألوفة فإعتمدوا علي قنوات التواصل الإجتماعي, ولعبت الصور الإحترافية اللي بياخدوها خلال الفعاليات دور كبير في الإنتشار

النصائح اللي ممكن نستخلصها من الفعالية , أيوه بقي البرشام زي ما أحمد سامح من فريق نهضة المحروسة بيسميها:

1- SIMPLICITY
اعتمد علي The single most basic need: علشان تنشر فكرة محتاجها تكون بسيطة جداً ومتصلة بالأشخاص بشكل مباشر وبحاجة ملحة عندهم, زي مابيقولوا بتوع الــ Sales دووس علي الجرح وركز علي كده.

2- CREDIBILITY
خد الموضوع اللي بتنفذوا وكلامك بجدية, محتاج تبني سمعة عند الناس, لو أنت فعلاً جاد في اللي بتقدمه الناس هتؤمن بيك وتاخد كلامك بجدية

3- AUTHENTICITY
نقطة مهمة جداً هو الحفاظ علي مصدر الإلهام, يعني يبقي كل الأفعال أو المحتوي اللي بتقدمه انت أو الفريق بتاعك هو اللي عمله, جو الــ Copycatting الرخيص عمره مبيوصل فكره للإنتشار, ركز علي الحاجة اللي أنتوا بتحبوها وعايزين فعلاً تنشورها من غير ما أي حاجة تشد انتباهكم.

4- CONSISTENCY
نقطة مهمة ان يكون في فترات زمنة معينة بيكون الناس بيتوقعوك فيها, يبقي معرف انك هتعمل ديه كل يوم أثنين أو هيكون في 3-4 بوست جديدة كل يوم علي الصفحة, التكرار بشكل ملائل بيخلي الناس تتعود عليك ويزيد انجذابها وتعلقها بالفكرة بدل ما تشوفها مرة وخلاص

النمو والمخاطر:

1- التحول الي كيان منظم

طبعاً التحول الي كيان منظم حاجة متعبة, وفي بعض الأحيان ممكن تبوظ الخميرة اللي خلت الفكرة تشتغل في الأول, بعض النقاط اللي شاركها المتحدثين كانت مثلاً بالنسبة بــ Cairo Runners صعوبة التواصل مع الناس العاديين اللي ملهومش في قنوات التواصل الإجتماعي Difficulties going mainstream, بالنسبة لأساحبي بما انهم أنشأوا شركة يديروا البراند من خلالها كان في تحدي في الـ Business Development ازاي يحول ده لبزنس يقدر يعتمد علي نفسه, ويمكن كلنا شفنا أول منتج ليهم في إعلان فودافوان الشهير, وبالتسبة لمشروع المريخ أعتبوا تحدي كبير هو الــ Operations الفعاليات انها تتم في كذا وقت في نفس الوقت بنفس الكفائة.

2- الشراكات

أحد الأمثلة علي الشراكات الناجحة مبين أساحبي ومستشفي 75375 كانت في حملة كانت عملاها المستشفي أون لاين وصحفة أساحبي قدرت تدعم الحمل ببوست علي الفيسبوك وصلهم للهدف من الحملة, نفس الموضوع مع مشروع المريخ اللي بينظم فعاليات مع جمعيات وجهات متخصصة, و Cairo Runner مستعد يعمل نفس الموضوع.

3- المنافسة أو الامركزية

جينا بقي عند نفطة مهمة جداً جداً, عارفين طبعاً ثقافة الــ Copycatting في مصر, أو ما حاجة تشتغل هوبااا, تلاقي ستين نفس الحاجة طالعة تاني وغلاباً ده بيأثر علي الجودة وخبرة الناس في الأعمال ديه وممكن يدمر الفكرة من الأساس, إزاي التلات أمثلة تعاملت مع الموضوع ده.

أول حاجة في أساحبي هما قرروا يمتلكوا البراند طالما هما اللي عملوه, لكن بقي فيه عشرات من الصفحات بنفس الأسم وبعضهم كان بينافس الصفحة الرئيسية, فريق أساحبي سجل العلامة التجارية علي طول واتكلم مع أصحاب الصفحات ديه وبعضهم كان علي استعداد يندمج وده فعلاً اللي حصل في معظم الحالات.

بالنسبة لــ Cairo Runners مكانش عندهم مشاريع توسعية ومعندهمش مشكلة في أي حد يعمل حاجة شبيهه في أي مكان تاني, لما ييجي الوقت أنهم يروحوا مكان تاني هيبقوا يفكروا في الموضوع.

مشروع المريخ برضه طلع له كذا مشروع المريخ تاني, كانت المشكلة بس انهم مايسموش الفعليات “مشروع المريخ” ويعملوا اللي هما عايزينوا, زائد ان فريق مشروع المريخ بيتيح المحتوي وأسلوب تنظيم الفعاليات Open Source أو بنسميه DIY Do It Yourself والتدريبات والمعلومات كلها تكون متاحة علي الموقع في هيئة Toolkit, زائد ان الفريق خطط لقافلة ازاي تعمل “مشروع المريخ” علشان يعرف ويدرب الناس ازاي تنظم فعاليات شبيهة. يعني مشروع المريخ معندوش مشكلة غير انك هو هتسمية مشروع المريخ تستخدم الــ Format بتاعهم زائد تتيح المحتوي لفريق “مشروع المريخ” الأصلي.

الأسلوب ده ممتاز جداً, وإحنا بنؤمن بيه جداً في إيجي برونور, اللي كانوا متبعينا في السنوات اللي فاتت كان هدفنا اننا نعمل Grassroots Movement for Entrepreneurs وكان الأسلوب اننا نعتمد نفس الأسلوب ده بإتاحة المحتوي كــ DIY ممكن تشوف وأنا بأتكلم في مقابلة مع قناة دبي 1 علي المبدأ ده من هنا. الأسلوب بتاع TEDx و مؤسسة زي ToastMasters باعتبره مثال ناجح ومثالي في الحالات اللي زي كده, المحافظة علي مؤسسة قوية بتدير الفعالية وتطورها واتاحة الفرصة لأي حد انه يستخدم المحتوي ده ويكبره, ويكبر تأثيره. الــ Copycatting في الحالة ديه هيدمر المؤسسة وهيشتت الحركة كلها علي بعضها وأي تأثير ممكن تقوم بيه.

 الفعالية كانت مفيدة جداً وأتاحت الفرصة للحضور انهم يستفيدوا من خبرات بعض, ممكن تعرف أكتر عن نهضة المحروسة من موقعهم هنا, وتنضم لصفحتهم علي الفيسبوك علشان تتابع الفعاليات الشبيهة, وبما إننا وقفنا عن تغطية الفعاليات اللي زي ديه من سنتين تقريباً, أهوه إحنا راجعين مع مدونة المجتمع علشان نغطي كل الفعاليات الشبيهة من أول السنة الجاية إن شاء الله.

Categories
Events

انهــــــــض!

Riseup Egypt Summit Header

هناك بالقرب من ميدان التحرير، رمز الثورية، والانتصار على كل قمع، حيث تحيى الآمال، وتنهض الهمم، وتنطلق السواعد لتبني مصر الخارقة الناهضة، استضاف

The GrEEK Campus

الحدث الأول من نوعه في مصر، الحدث الذي جمع رياديي مصر في مكان واحد، في وقت واحد، ولأن إيجي برونور منذ انطلاقها منذ أكثر من خمس سنوات تحمل هذا الهم العظيم، هم بناء منصة تجمع رواد الأعمال معًا ,وتوصلهم بالمؤسسات الداعمة في مراحل النمو المختلفة، ونشر ثقافة تحويل كل مشكلة لفرصة في كل أنحاء مصر، فقد كنا الأسعد بهذا الحدث الفريد، وفي الصفوف الأولى مع شباب الرواد في هذا الحدث، كرواد في المقام الأول رسالتنا أن ندعم رواد الأعمال، وكجهة تنقل إلى مصر والعالم ما كان في يوميِ الحدث

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | ميدان التحرير رمز لرواد الأعمال – طارق شلبي 

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Thawra-final-Voice-of-juce-labs-and-revolution-talk.mp3″]

لم يكن مكان الحدث بالقرب من ميدان العزة والقوة هو الرمز الوحيد في الحدث، بل توقيته أيضًا بما يزامن ذكرى مولد ريادي مصري فريد من نوعه، وفارس من فرسان مصر، ربما أهملته وسائل التعليم والإعلام في وطننا فلم يعلم عنه المصريون إلا وريقات من مجلدات خالدة سطرها في بناء مصر باقية إلى يومنا هذا، إنه طلعت حرب مؤسس بنك مصر، إضافة إلى أكثر عشرين شركة مصرية حملت اسم مصر، منها شركات مصر للطيران ومصر للسياحة ومصر للطباعة واستديو مصر وغيرها وغيرها، ولما تنظر في حياة ذلك الرجل الفارس، تجده مثالًا حيًا لرائد الأعمال الحق، فهو إلى جانب كونه اقتصاديًا بارعًا محنكًا، أديب مبدع مفكر، فنرى كتابه علاج مصر الاقتصادي وإنشاء بنك للمصريين،  ويكتب أيضًا تاريخ دول العرب والإسلام، أما في الفنون والثقافة فكان استديو مصر يعرض فيلما قصيرًا للإعلان عن المنتجات المصرية ونشرة أخبار أسبوعية يتم عرضها قبل بداية أي فيلم، وقام ستوديو مصر بإرسال البعثات الفنية من المصريين إلى أوروبا لتعلم فنون التصوير والإخراج والديكور والمكياج، وعن طلعت باشا حرب أنشد أمير الشعراء شوقي يقول:

شَرِكاتُكَ الدُنيا العَريضَةُ لَم تُنَل
اللَهُ سَخَّرَ لِلكِنانَةِ خازِناً
وَكَأَنَّ عَهدَكَ عَهدَ يوسُفَ كُلُّهُ
ما زِلتَ تَبني رُكنَ كُلِّ عَظيمَةٍ

إِلّا بِطولِ رِعايَةٍ وَقِيامِ
أَخَذَ الأَمانَ لَها مِنَ الأَعوامِ
ظِلٌّ وَسُنبُلَةٌ وَقَطرُ غَمام
حَتّى أَتَيتَ بِرابِعِ الأَهرامِ

اتفق الأغلب من الحاضرين أن الفائدة الأكبر كانت في تجمع هذا الكم من الرياديين في مكان واحد في وقت واحد، وقد وفرتINJAZ Egypt  خمسين موقعًا لخمسين مشروع ناشئ، وقد كان الغالب بين هؤلاء أنفسهم وبين الحاضرين والمستثمرين والمتحدثين، تبادل الخبرات ولاقتراحات، والاتفاق على تعاونات مستقبلية، وتبادل بطاقات العمل ووسائل الاتصال.

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 |الحدث فرصة للتواصل

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Feedback-final_mixdown-Voice-of-some-telling-how-they-benefit.mp3″]

تصعد السلم حيث كانت المشاريع الناشئة وأكشاكها لتصل إلى تلك القاعة التي احتضنت مناقشات عديدة عن مواضيع تهم كل من يخوض غمار ريادة الأعمال، وعن تحديات واجهتهم ومازالت تواجههم، ويحاول المتناقشون مع الحضور البحث عن إجابات لأسئلة يبحث عنها مجتمع الرواد، منها تساؤل عن إمكانية الحكومة لعبَ دورٍ حاسم في دعم ريادة الأعمال، وهل تسطيع مسرعات المشاريع الناشئة ن تحدث فرقًا على الواقع، وغيرها الكثير

كان من هذه النقاشات أيضًا ما دار عن دور التعليم في تحسين ريادة الأعمال، قالت الدكتورة تيسيير أبو النصر الأستاذة بجامعة النيل و

Director of the Technology Innovation and Commercialization Office

أن على الجامعات أن تدرك أن دورها ليس فحسب التعليم والبحث العلمي ولكن أيضًا تحسين حالة المجتمع وتغيير طريقة التفكير، وأننا نحتاج أن نزرع لدى شبابنا ثقافة الإقبال على المخاطر والمجازفة مغامرين، فالعقول المصرية قادرة على التعلم والتغير، وعن سؤال أحد الحضور عن فرض المدارس والجامعات لمناهج بعينها فلا يستطيع أن يخرج عنها المعلم أو يحدث طلابه عن ريادة الأعمال مثلًا، أجابت الدكتورة تيسير بأن المشكلة ليست في المناهج ولكنها في الأساس في طرق التدريس، فيجب أن نعلم الطلاب التفكير ونبتعد عن التلقين، وأن يكون المعلم مهتمًا ويشعر بالحماسة حيال ما ينقله لطلابه مستشهدًة بقول ثيودور روزفلت

“Nobody cares how much you know, until they know how much you care.”

بينما قالت دينا المفتي المديرة التفيذية لـ

INJAZ Egypt

أن الشباب ليسوا عبئًا على المجتمع بل هم ثروته الاقتصادية الأكبر، و نحن نحدد طريقة النظر إليهم كعبءٍ أو فرصة، وأن علينا توفير الفرص المناسبة لهؤلاء الشباب لتقابل قدراتهم الكبيرة.

أما طارق فهيم من تمكين

Cofounder and General Partner

قال بأن ريادة الأعمال عقلية يبحث عنها الممولون، وأن على الريادي أن ينفذ أكثر مما يقول وأن يتعلم خلال قيامه بالتنفيذ.

أما النقاش الذي كان يديره

Con O’Donnell | Serial Entrepreneur and Angel Investor

عن المحتوى العربي، فقد كان من الغريب جدًا أن يدور هذا النقاش بالإنجليزية، الأمر الذي دفعني إلى المشاركة في النقاش كوني إذاعيًا ومن إيجي برونور  مهتمًا بنشر ثقافة ريادة الأعمال ودعم فرسانها المصريين،  الذين يحتاجون حقًا للمحتوى العربي ويعانون من نقصانه، وانتقدت المتناقشين إذ يتحدثون عن العربية بالإنجليزية، فاستمعوا إليّ، وإني لأشكرهم إذ تابعوا النقاش بالعربية باحثين عن جواب سأله أحد الحضور عن تأثير العملاء والأسواق على لغة المحتوى بين أهميأهمية الوصول للعميل وبين دعم المحتوى العربي.

وخارج قاعة المناقشات مباشرة تواجدت منصة

 eNspireTalksتديرها Endeavor Egypt

حيث وقف كثير من الرواد وأصحاب التجارب وأعضاء المجتمع الريادي المتنوع يلقون خطاباتهم على المستمعين، شاحذين الهمم، مشاركين القصص والخبرات، منهم على سبيل الذكر لا الحصر الدكتور خالد إسماعيل

Managing Director of Intel Mobile Communications

الذي أشار إلى أن معظم الشباب يتجهون إلى التقنية وصناعة تطبيقات الهواتف والإنترنت كغاية وهدف، مبينًا أن بمصر الكثير من المشاكل التي تحتاج لحلول على أرض الواقع لا يلتفت إليها رواد الأعمال، وأن التكنولوجيا لا بد أن تكون وسيلة لحل هذه المشكلات لا غاية، ضاربًا المثل بعدم وجود مشروع ناشئ يستهدف الصم، وانتقد العقلية التي تبالغ في تملك المشاريع بمبدأ “أنا ومن بعدي الطوفان”، والرغبة في هدم المنافسين بدلًا من التعاون المثمر، ويضيف بأن النجاح حينئذ أن تمتلك 5% من شركة أسستها وصارت قيمتها بالملايين بدلًا من أن تمتلك 100% من شركتك الصغيرة التي لم تَنْمُ، مشبهًا ذلك بالفرق بين من يبني كشكًا ومن يبني مركزًا تجاريًّا، وكان لنا مع دكتور خالد هذا الحوار

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 |د.خالد إسماعيل ومشاكل المشاريع الناشئة

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Khaled-Ismaeel_mixdown.mp3″]

لقد كان الحدث بلا شك مزدحم الوقت، أن تجري كل هذه الفعاليات المختلفة خلال خمس وعشرين ساعة منقسمة بين يومين جعل التنظيم مهمة صعبة، تصدى لها منظمو العمل ببذل الوقت والجهد راضين مقبلين وعلى رأسهم عبد الحميد شرارة، ولست أشك أن هذا الجهد البالغ ثمن مستحق لما نالته ريادة الأعمال ومصر من هذا الحدث، الذي ضم نقاشات ومناظرات وورش عمل ومسابقات، وكان من الممتع والملهم أن يكون الطعام والمشروبات في الحدث مقدمًا من من رواد أعمال ناجحين في ذاك المجال إلى إخوانهم رواد الأعمال.

في الختام كان من المفترض أن يقابل رواد أعمال مصر آخرين في

Silicon Valley

 وهو ما تم لكن لم يستفد منه كثير من الحاضرين نتيجة لمشاكل تقنية وكون هذا الجزء من الحدث في مكان مفتوح واسع، أما اللمسة السحرية للحدث كله كانت ظهورًا مميزًا لطلعت باشا حرب بفيديو مصنوع بروح شغوفة بمصر وبريادة الأعمال، لينطق بكلمات الكاتب عصام يوسف، يدعو الحضور والمصريين للنهوض بمصر.

إنني أدعو الجميع من خلال هذه السطور إلى النهوض، أن تقابل رواد الأعمال المصريين يعني أن تشحذ قلبك بطاقة لا مثيل لها، وأن تشرق فيك شمس أمل لا تأفل أبدًا، في وقت تمر فيه مصر بأحلك الظروف، لكن نعلم أن الليل أحلك ما يكون قُبيل الفجر، وأن كل مشكلة أو معضلة ما هي إلا فرصة تنتظرنا أن ننتهزها، كلمات ألهمنيها الوصول إلى رواد الأعمال قرب ميدان التحرير رغم إغلاقه بأسلاك شائكة ومدرعات ودبابات، فلنكن ثوارًا أصحاب سواعد تبني اقتصادًا ووطنًا وأخلاقًا وعلمًا، و لنكن أصحاب حناجر تعتنق الأمل عقيدة، تنتطلق منها أصوات العمل، لا تكل ولا تصمت، أيها المصريون …. آن لنا أن ننهض.

لكل من لم يستطع الحضور أو لم يستطع مقابلة بعض رواد الأعمال في الدث إليكم هذه التسجيلات حيث هم يحدثونكم بأنفسهم .

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | 360 Daleel

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/360-Daleel_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Axology

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Axology_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Bus Pooling

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Bus-pooling_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Cairo Sitters

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Cairo-sitters_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | El7esab

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/El7esab_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | JuiceLabs

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Juic-labs_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Nafham

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Nafham_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Nasheroon

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Nasheroon_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | PieRide

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/PieRide_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | RecycloBekia

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/recyclobekia_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Tab3.TV

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Tab3-TV_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Tell us

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Tellus_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | The Workshops

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/The-workshops_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Trustious

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Trustious_mixdown.mp3″]

Egypreneur FM | Egypt Rise UP13 | Wasalny

[sc_embed_player fileurl=”https://s3.eu-central-1.amazonaws.com/egyfm/Wasalny_mixdown.mp3″]

Asim El Sayed

Asim ElSayed

Egypreneur FM Director

Asim El Sayed is an artist, writer and audio production professional he joined Egypreneur January 2013 to build Egypreneur FM!

Categories
Events

Egypreneur Networking Iftar – Dish Party

Bring your dish and join fellow entrepreneurs in an exciting networking experience to catch up with everyone’s update. The event will feature “What’s up?” Platform, Networking Circles and introducing Ghayrha initiative from TE Data.

Dish Party:
Bring your dish and drinks and join fellow entrepreneurs in a casual celebration of entrepreneurism, persistence and success

What’s up Platform:
Had been sometime since the whole community came together, the what’s up platform will give space to entrepreneurs to speak about their updates and new challenges they’re facing

Networking Circles:
As usual in the core of our activities, you’ll get to meet those who’ll help you take your startup/initiative to the next level, networking circles and speed networking techniques are in place to guarantee that.

Event Agenda:
6:00 ~ 6:30: Registration
6:30 ~ 7:00: Introductions
7:00 ~ 7:45: Iftar
7:45 ~ 8:30: What’s up platform
8:30 ~ 9:30: Open Networking Cirlces
9:30 ~ 10:00: Featured Speech

Hosted by
Darb1718_Logo

Sponsored by
tedata_trans

Categories
Events

مازلنا نفرك المصابيح السحرية

مازالت إيجي برونور تجوب أنحاء مصر لتقول لشبابها “ولسه”، “ولسه” سنتغلب على كل عائق، “ولسه” لن نستسلم للإحباط، “ولسه” سنرتقي بمصر بأفكارنا وآمالنا، “ولسه” سنحلم للغد ونحول أحلامنًا حقيقة.

map

استضاف نشاط “خطوات يقظة Awaken steps  ” إيجي برونور بجامعة قناة السويس، وحضر من فئات الشباب كلها، طلاب الثانوية والجامعة، من كليات التربية والهندسة وغيرها، كلهم جاؤوا ليأخذوا  من مصباح الأمل قطرات تضيئ مصابيحهم، ليتعلموا جديدًا، ويحققوا أحلامًا، في وسط زوابع يثيرها المُحبِطون والمهرجون، وما أسهل ظهورهم على الساحة، فما يحتاجون غير علو الصيحات والكلام الكثير ليحبطوا ويطبلوا، ولكن هيهات لهؤلاء بقاء مادام في مصر مثل شباب السويس الواعد، فلا بد للظلام أن ينجلي، ولا بد للضباب أن ينقشع، بسواعدهم تشق الأرض وتحطم بمعاول الأفكار المبدعة أسوار الخراب والتخلف.

استهل اليوم عبد الرحمن مجدي المؤسس والمدير التنفيذي لإيجي برونور، متحدثًا عن شخصية الريادي وصفاته، أنه إنسان ذو فكر وإصرار، مستشهدًا بقصة هوندا الذي استطاع رغم العوائق الضخمة والمصائب المتكررة-وكأن الأقدار تقف ضد حلمه- أن يصل إليه ويجعله حقيقة ملموسة بإصرار عظيم، وأمل يفت الصخر الأصم، في لحظات ينبغي أن يكون الشعور فيها باليأس والألم، شعر هو بالتفاؤل والأمل، وقال عبد الرحمن إن حملة  “ولسه” نابعة من تلك الكلمات التي غناها محمد منير عن النيل “ولسه بيجري ويعافر، وليه عيونه بتسافر ولسه قلبه لم يتعب من المشاوير”

20130420_134032

تلوته في الحديث وتكلمت عن الريادي الجليل عبد الرحمن بن عوف –رضي الله عنه، صاحب الرد الريادي الخالد “دلني على السوق”، وقلت بأني معتقد بأنه لن يجيئ منقذ، بل لا بد للقائد من جيش يحقق به النصر والتقدم، فما صلاح الدين دون جيش حطين؟ وما قطز أمام التتار دون العزبن عبد السلام وبيبرس والمصريين المجاهدين؟ إن الريادي ينظر إلى الكوارث على أنها فرص، وعندما تكثر المشكلات ينهض الرياديون، وتحدثت كذلك عن السطلة الرابعة الإعلام، وما لها من قوى خارقة في الوصول إلى الناس والتأثير فيهم، من يمتلكها فعليه مسؤوليات جسام، وهذه المسؤوليات واضحة وضوح الشمس لدى فريق إيجي برونور إف إم، لأنهم تعاهدوا منذ يومهم الأول على تقديم كل ما مفيد ممتع وجديد لا شيء غير ذلك.

تسلم الميكروفون بعد ذلك السفير محمد أحمد عبد السلام، نعم إنه سفير إيجي برونور في السويس، فإننا من خلال حملة “ولسه” نبني في كل محافظة “إيجي برونور” جديدة، قائمة بذاتها، تبحث مشاكل محافظتهم، وتحلها بأيدي أبنائها، وأعلن السفير عن إنشاء مجموعة ريادي السويس على “الفيس بوك”  https://www.facebook.com/groups/EgypreneurSuez  لتكون مركزًا لتجمعهم، ومكانًا يتبادلون فيه الأفكار، وتنطلق منه الأحلام، وينظمون الكثير من اللقاءات حتى يخرج كل ريادي من داخل كل واحد فيهم.

و جاءت لحظة العمل بعد شحذ النفوس والهمم، والتقط الميكروفون شريف أحمد، مدير التسويق في إيجي برونور، منتقلًا بالحديث من النظرية إلى العملية، ، فاستمعنا إلى أفكار شباب السويس أولًا، وآرائهم في مشاكل محافظتهم وما يرون من حلول لها، ثم تحدث شريف عن كيفية كتابة نموذج عمل لمشروع أو مبادرة، لبلورة هذه الأفكار الرائعة، من خلال تحديد القيم التي سيقدمها المشروع للناس، وتحديد شرائح المستفيدين من تلك القيم، وتخصيص القنوات المناسبة لإيصالها إليهم، ولا بد لكل شركة من أنشطة أساسة تقوم عليها وتستديم، وشركاء يتبادلون المنفعة، وموارد رئيسة من البشر والمواد لا بد من توفيرها، وتنظيم للتكاليف والدخول، واشتغل شباب السويس في فِرَقٍ بجد ونشاط خلال وقت قصير، ليقولبوا نماذج عمل عدة، منهم من اتجه إلى توعية الأسر وتنمية مهارات الأطفال، ومنهم من وضع مشروعه حلًا لمشاكل الكهرباء، ومنهم من رأى مشروعه فيما تلقيه الفنادق من طعام زائد عن الحاجة، وغيرها وغيرها.

20130420_134043

وخُتم اليوم بكل يعرض مشروعه في دقيقتين، آخذين في الاعتبار كلمات عبد الرحمن مجدي، الذي بين فن الإقناع وعرض الأفكار، بأن تبدأ بعرض المشكلة “وتدوس على الجرح”، ثم تبين أن الحل لديك وتوضح ما تقدمه من حلول في كلمات موجزات وبثقة في النفس.

ومازالت إيجي برنور تجول مصر وأرجاءها، تلتقي شباب مصر في كل واد، من القاهرة والإسكندرية إلى أسيوط وأسوان، تروي ظمأ الحالمين، وتفرك المصابيح السحرية حتى يخرج  رياديو مصر من قماقمهم ويحققوا لها ما تتمنى وتحلم بقواهم الجبارة، وهممهم العالية.

نتطلع الى استكمال رحلتنا في باقي المحافظات ان شاء الله و الأن نترككم مع مجموعة من فيديوهات “ولسة” و فيها يشارك الكثير من الرياديين من مختلف الأعمار و المحافظات معاني الأمل و الصمود و ياريت تشاركونا بمعاني أكثر للتفاؤل و الايجابية لشحذ همم ملايين المصريين لصنع مستقبلهم.

http://egypreneur.tv

[youtube=http://www.youtube.com/watch?v=EQnDGTi0QpA]

عاصم السيد

Categories
Events

Egypreneur Crew Celebration!

In an energetic celebration took place Friday 14th of October at Al-Azhar Park, Egypreneur Crew gathered to celebrate their previous work together and get energized for the future, the gathering marked a new stage for the Crew as they start their public activities.

Egypreneur is a community of grassroots entrepreneurs, building that community is the greatest asset for all Egypreneur upcoming work. The Crew celebrated the beginning of an organized model to build Egypreneur community, a signup page is now with our community team members across the country as they organize casual gatherings and guerilla activities to invite people to become Egypreneur(s) and expand the community of entrepreneurs all around Egypt.

The signup page, which will be used for our social network afterwards is going to be available in the upcoming events that’s open to promote entrepreneurship to its audiences, our community team will be identifying these events and activities and invite participants to signup!

By 5PM Egypreneur friends who signed up to attend the celebration joined in, after a very interested round introduction during which they spoke about (Google Ebda2, ArabNet Conference, Education vs. Career, Public Speaking and energetically shared the positive energy towards building the New Egypt) while signing up for Egypreneur.

After the introduction and break, attendees split in 2 focus groups and a networking area.

First focus group for entrepreneurs support, identifying what entrepreneurs in Egypt need and how Egypreneur can help them was lead by Ahmed AbdelFatah our PR Executive and contained very interesting discussions and suggestions. Egypreneur CEO, Abdelrahman Magdy asked the focus group members for their views about the financial model they think would be best for sustaining Egypreneur and a lot of interesting suggestions had been shared.

The second focus group was about Za7ma the Cairo Traffic problem in Cairo, led by Sherif Ahmed the Za7ma project manager, the focus group included entrepreneurs already running ICT projects to help solving Za7ma and students working on their graduation project to solve the same problem.

Around the focus groups, attendees enjoyed networking, chatting and discussing how they can possibly work together to advance their projects.

Egypreneur Crew received very positive feedback on the gathering and wishes for more, attendees was promised of a lot more gatherings in the coming period as the community team starts its public activities.





After this gathering, Egypreneur community team will be organizing and/or participating in at least one activity per week in every city around Egypt, where the signup form will be available.

Categories
Events

Xing EBN Event August 2, 2010 – Dr. Zakia Mostafa on Synergy